اهم الاخبار احدث الاخبار

ما هى الخطه التي يلعب به زيدان “لتفكيك” دفاع تشيلسي

كشفت تقارير صحافية مقربة من ريال مدريد، عن ملامح الخطة التي سيعتمد عليها المدرب الفرنسي زين الدين زيدان في المواجهة المرتقبة ضد تشيلسي، التي سيستضيفها ملعب “ألفريدو دي ستيفانو” مساء الثلاثاء، في ذهاب الدور نصف النهائي لدوري أبطال أوروبا.

وذكرت شبكة “ديفينسا سينترال” في تقرير خاص، أن زيزو يُدرك جيدا مدى صعوبة مواجهة البلوز، وذلك ليس فقط للطفرة الواضحة في أداء الفريق منذ أن تولي الألماني توماس توخيل الدفة الفنية خلفا للأيقونة فرانك لامبارد، بل أيضا لأرقامه الخيالية، أبرزها الاحتفاظ بشباكه نظيفة في 16 من أصل 21 مباراة في سُدّة حكم “ستامفورد بريدج”.

وأوضح المصدر، أن إحصائيات توخيل وبصمته التكتيكية مع ناديه اللندني، لم تمر دون أن يلاحظها المدرب الجزائري الأصل، وفي الوقت ذاته، وضع يده على نقاط الضعف، أو ما وصفه التقرير “مفتاح” تفكيك دفاع تشيلسي، وبالتبعية تأمين الذهاب بنتيجة جيدة قبل رحلة عاصمة الضباب منتصف الأسبوع المقبل.

وبحسب ما أوردته الشبكة، فإن مفتاح زيدان لتحقيق النتيجة المطلوبة في الذهاب، يكمن في إلهام وعبقرية مهندس الوسط توني كروس ودقة إنهاء الهجمات من على الأطراف، وذلك بالاعتماد على موهبة الدولي الألماني الفذة في إرسال التمريرات البينية إلى الجناحين فينيسيوس وأسينسيو في المساحات الفارغة في الدفاع الأزرق.

وجاء في التقرير، أن زيدان سيهاجم بكثافة من على الأطراف، وذلك لاعتقاده بأنها الإستراتيجية المثالية لإفساد وتفكيك دفاع تشيلسي، وهذا سيتوقف على حالة كروس وقدرته على تنفيذ تكتيك المدرب، بإرسال الكرة بالملي متر للجناحين في الوقت المناسب، لاستغلال فارق السرعة بين فينيسيوس وأسينسيو ومدافعي تشيلسي، بنفس الكيفية التي أحبط بها ليفربول في ذهاب “ألفريدو دي ستيفانو” في ربع النهائي، الذي انتهى بفوز الميرينغي بثلاثية مقابل هدف.

وفي الختام، أشار إلى أن زيدان ما زال يفاضل بين اللعب بأسلوبه المفضل 4-3-3 أو العودة باللعب بثلاثة مدافعين، لاستغلال مارسيلو في مركز الجناح الأيسر، ضمن خطة الهجوم الشامل من الجهة اليسرى بجانب مواطنه فينيسيوس جونيور، وكذلك إدين هازارد، الذي ينتظر دقائق أكثر بعد ظهوره في التعادل الأخير أمام ريال بيتيس، أملا في تحقيق ولو تفوق ضئيل قبل معركة الإياب، لاعتقاد المدرب أن هكذا مواجهات تُحسم باستغلال أنصاف الفرص وعدم استقبال الأهداف.

ورغم عودة هازارد وفاران، إلا أن الريال سيخوض مواجهة الذهاب بغيابات مؤثرة، في مقدمتهم الفرنسي فيرلاند ميندي بداعي إصابته في ربلة الساق، ومعه فيدريكو فالفيردي لإصابته بوباء كورونا، غير أن القائد سيرخيو راموس، لم يتعاف بنسبة 100%، وقبلهم انتهى موسم لوكاس فاسكيز مبكرا.

تعليقات الزوار ( 0 )

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط التعليق :